جديد الموقع

فقه الواقع

      نادراً ما يكون الخلاف بسبب فهم فقه النص، فالدلالات اللغوية للنص، ومن ثم فهم السلف الصالح للنص، غالباً ما يحسم الأمر، ويضيق مساحة الخلاف، والاختلاف .. وإنما يكون الخلاف غالباً حول فهم واقع النص؛ إذ لكل امرئٍ أو جهة منظورها الخاص للواقع، والجهة التي ترى منها الواقع، والمختلفة عن الجهة الأخرى .. فتتباين الآراء وتختلف حول فهم الواقع، ومآلاته، وكل منها تحمل النص المناسب على الواقع الذي تراه.

      إلى هنا لا توجد مشكلة؛ أمر عادي أن تتباين الآراء وتتعدد في فهم الواقع، وتقييم الواقع .. ولكن المشكلة الكبرى أن يحتكر فريق من الفرقاء فهم الواقع لنفسه، دون غيره، ويزعم أنه يرى من الواقع ما لا يرى غيره، ويحمل الآخرين على فهمه ولو بالقوة .. ثم يرتب على ذلك أحكاماً .. ودماءً .. وولاءً وبراءً .. وكفراً وإيماناً!

      كثير من البغي، والظلم، والغلو مردّه إلى احتكار فهم الواقع …!

10/2/2017

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*